اعتقال إيطالية ادعت كذبا سرقتها من طرف مهاجر مغربي

منارة / خالد ماهر
13.02.2018
16h05
شارك أضف تعليق (0)
الشرطة الايطالية
الشرطة الايطالية
لم تنفع محاولات مواطنة إيطالية في التجني على المغاربة، فبعدما ادعت تعرضها للسرقة من قبل مهاجر مغربي، ثبت للمحققين أن بلاغها كاذب وساقوها إلى السجن بسبب ذلك.

 واعتقلت المواطنة الإيطالية، 47 سنة، من قبل شرطة "ريميني" بعد ثبوت كذبها بشأن بلاغها حول تعرضها للتعنيف والسرقة من قبل مهاجر مغربي، أشارت إلى أنه سلبها تحت طائلة التهديد بالسلاح مبلغ 100 أورو.

وفيما ادعت المشتكية أنها كانت تنوي قضاء حاجياتها راجلة، إلى أن التقت مغربيا على متن سيارة وطلب مرافقتها له، غير انه سرعان ما سلبها مبلغ 100 أورو بعد تهديدها قبل أن يطلب منها النزول من سيارته.

اللافت، وفق موقع newsrimini.it، أن المحققين وعند معاودة سماعهم لقصة المشتكية وقفوا على العديد من التناقضات ليثبت لهم أن الأمر ليس غير ادعاء وتلفيق لمجهول ادعت أنه مهاجر مغربي.

وإذ اعترت شرطة ريميني مثل هذا الادعاء تهديدا للتعايش السلمي مع المهاجرين في المدينة، قررت اعتقال المدعية بتهمة تقديم بلاغ كاذب، دون تحديد الأسباب التي جعلت المدعية تقرر ذلك.

إقرأ أيضا

أضف تعليق

حقل إجباري *

منارة دائما في خدمتكم